وقال الخبراء في موقع "ماشابل" إنهم صمموا الجهاز المستقبلي بناء على توقعاتهم المستندة إلى التطويرات التي أجرتها أبل على آيفون منذ بداياته الأولى حتى الآن.
http://www.0ser.com/2017/06/iOS11-iphone8-Apple-share-screen.html
وأشاروا إلى أنه من الناحية التصنيعية، فإن الجهاز سيكون بكامله من الزجاج المعزز بألياف الكربون من أجل ديمومة أطول وأن مدخل الناقل سيختفي ليحل محله تقنية الشحن اللاسلكي ووصلة مغناطيسية ذكية للملحقات والإكسسوارات الإضافية.

وسيختفي زر البداية مقابل زيادة حجم الشاشة والأطراف بشكل ملحوظ.
وبخصوص الشريحة ونظام التشغيل، فإنه مع اختفاء مدخل الناقل، ستكون اللوحة الرئيسية أصغر حجما مع زيادة حجم البطارية بالإضافة إلى زيادة في حجم مكبر الصوت (الستيريو) في الحافة السفلية من الجهاز.
http://www.0ser.com/2017/06/iOS11-iphone8-Apple-share-screen.html
أما الكاميرا، فإنها ستكون مزدوجة مع تحسينات على تلك القائمة حاليا غير أن موقعها سيكون جانبيا وعموديا وليس أفقيا.
نظام التشغيل سيكون "آي أو أس 14" وستظل اللغة البصرية فيه نفسها المعتمدة حاليا، وستضاف إليه المزيد من تقنيات الذكاء الصناعي ولغة تعلم الآلة، بحيث يلعب نظام "سيري" دورا أكبر وأكثر فاعلية.
http://www.0ser.com/2017/06/galaxy-note-fe-said-to-launch-on-july-7-report.html
أما الملحقات والإضافات، فإن أبل ستتجه أكثر نحو المستقبل اللاسلكي، ما يعني أن تقنية "آيربود" (السماعات اللاسلكية) ستكون في الجهاز المستقبلي معتمدة على آيفون من دون مداخل، في حين سيظل الشاحن اللاسلكي يباع بشكل منفصل.